‏تقرير استخباراتية يتصاعد عفنها.. تكشف تخادم الرئيس  الأميركي بايدن مع الحوثيين ورفضه الحاق أي اذى بهم.

‏تقرير استخباراتية يتصاعد عفنها.. تكشف تخادم الرئيس  الأميركي بايدن مع الحوثيين ورفضه الحاق أي اذى بهم.

منبر الأخبار - نيويورك بوست

 

 نائب رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ الأمريكي "ماركو روبيو" قال " إن الرئيس بايدن “وبدلاً من السماح بشن ضربات ضد قادة الحوثيين ومستودعات الأسلحة، وافق الرئيس فقط على الضربات على المستودعات الفارغة.

السيناتور الأمريكي في مقال نشره موقع “ناشيونال ريفيو” كشف أن البيت الأبيض "يرفض تسليح الحلفاء المتحمسين لمحاربة الحوثيين ، وفضل نشر السفن البحرية الأمريكية في البحر الأحمر، على الرغم من أن هناك حاجة لتلك السفن في أماكن أخرى”.
(  السفن كانت استعراضية ولم تستهدف  اي قيادي حوثي ولا اي موقع  سيطرة  ولا غرفة عمليات تابعة للحوثيين) .