مسؤول أممي يزور مقر مشروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الالغام بمارب.

مسؤول أممي يزور مقر مشروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الالغام بمارب.

منبر الاخبار / خاص

احتفل مشروع “مسام” لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام اليوم في مقر المشروع بمحافظة مأرب بوصوله إلى نزع 450 ألف لغم ومادة منفجرة.

وزار مقر مشروع “مسام” بمحافظة مأرب المستشار الإنساني بمكتب الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام “ UNOPS” تشارلز فريسبي.

وكان في استقباله في مقر المشروع الخبير توني روبرتس، مدير العمليات بمكتب مأرب، ونائب المدير الإداري بالمشروع، أحمد بخيت.

وخلال الزيارة، استمع المستشار الإنساني، من مدير عمليات “مسام” بمأرب، إلى شرح حول الآليات والوسائل التي يعمل بها المشروع.

كما استعرض نماذج للألغام الذكية والمموهة التي تم نزعها من قبل فرق المشروع المنتشرة في 9 محافظات يمنية، والطرق التي يتم اتباعها في إتلاف تلك الألغام والتخلص منها لضمان بيئة آمنة لكل اليمنيين.

من جانبه، أشاد المستشار الأممي “تشارلز فريسبي”، بدور مشروع “مسام” في اليمن والإنجازات التي حققها خلال السنوات الماضية، ومساهمته الكبيرة في إنقاذ المواطنين اليمنيين، ونزع الألغام ومخلفات الحرب الأخرى.

وتحدث عن أهمية الدور الذي يقوم به مشروع “مسام” في اليمن، ومستوى التنظيم الذي وصل إليه المشروع، سواء من خلال العمل في الميدان أو في عملية نشر الإحصائيات والإنجازات اليومية للمشروع في اليمن، مضيفًا: “اليمن يعاني من كارثة حقيقية مع الألغام والعبوات الناسفة ومخلفات الحرب، ويجب على الجميع الوقوف معالشعب اليمني للتخلص منها، وإعادة الحياة إلى كافة المناطق اليمنية”.